البحث

معرض صور الهيئة

كيان ساعة

الوقت الان في بغداد

صوت وصورة

استطلاعات الهيئة

ما رأيك بخدمات الهيئة العليا للحج والعمرة؟





الطقس في العراق




الاسطـول الجـوي للهيئـة العلـيا للحـج والعـمرة

 

 

 

على ضوء دراسة الأجور المدفوعة لاستئجار طائرات نقل الحجاج العراقيين في موسمين ماضيين 2006 -2007م والمواسم السابقة تولدت لدى مجلس إدارة الهيئة فكرة شراء طائرات تمتلكها الهيئة بالاستناد الى الفقرة سادسا من المادة 4 من قانون الهيئة رقم 23 لسنة 2005 والتي تنص على حق الهيئة في استثمار الأموال التي يدفعها الحجاج عند التسجيل وقبل الحج بما ينمي هذه الأموال ويقلل كلفة الحج على الحجاج  وقد تمت مفاتحة رئاسة مجلس الوزراء على ذلك وقد حصلت الموافقة على شراء طائرتين نوع بوينك 700 - 737 B موديل 2007 تسع كل واحده لـ 134 راكبا في البداية دخلت الخدمة في 14/1/2009 وعملت على الخطوط التجارية مع شركة الخطوط الجوية العراقية وكذلك استخدمت في نقل 62 الف معتمر في عام 2009 ، وفي نفس العام تم التعاقد على شراء طائرتين بوينك 767 - 300 ER B تسع كل واحدة لـ 235 راكبا دخلت الخدمة وساهمت في هذا الموسم بالعمل على نقل مسافرين على الخطوط العاملة لشركة الخطوط الجوية العراقية وعلى نقل بعض الحجاج في موسم الحج 2009 وكذلك في نقل 111 ألف معتمر في عام 2010 وتم مؤخرا شراء طائرة خامسة كبيرة من نوع بوينك 400 - 747 B  تسع لـ 420 راكبا  لاضافتها الى الاسطول الجوي الذي تمتلكه الهيئة وبغية انجاز هذه العملية تم ايفاد وفد رفيع المستوى برئاسة الدكتور المهندس حسين جمعة عباس مستشار رئيس الهيئة وعضوية السيد نجم الساعدي مدير عام الاعلام والعلاقات والسيد سالم ساهي كريم معاون مدير عام الاعلام والعلاقات والسيد رائد البلداوي معاون المفتس العام الى الولايات المتحدة الامريكية لفحص الطائرة في شركة بوينغ لانتاج الطائرات واستلامها وانهاء الاجراءات الخاصة بتسجيل الطائرة باسم الهيئة العليا للحج والعمرة، وتم استلام هذه الطائرة من قبل الوفد لتصل ارض مطار بغداد الدولي في وقت قياسي  بعد الانتهاء من كافة الامور الفنية المطلوبة لها لتكون جاهزة للدخول في خدمة نقل الحجاج العراقيين لهذا الموسم، والهيئة ماضية في تأسيس شركة بلاد النهرين للطيران والحصول على شهادة المستثمر الجوي"" Avition operating certifacate A.O.C ومن دراسة الجدوى الاقتصادية لامتلاك الهيئة لطائرات بهذا الحجم والعدد فان بالأمكان مستقبلا تقليل كلفة الحج على المواطن العراقي التي أخذت بالارتفاع تماشيا مع نسب التضخم العالمي وارتفاع اسعار النقل الجوي من العراق كون العراق منطقة حرب لحد الآن "War Zone " وكذلك ارتفاع أسعار إيجار المساكن في المملكة العربية السعودية على خلفية مشروع تطوير المباني المحيطة بالحرم المكي وتهديم العمارات السكنية القديمة مما دفع أصحاب الفنادق الى رفع إيجاراتهم .

ولقد أخذت الهيئة على عاتقها تدريب كوادر من شركة الخطوط الجوية العراقية خارج العراق من طيارين ومهندسين ومضيفين وتطوير مرتباتهم لتمكينهم من العمل على طائراتها الحديثة والاستغناء تدريجيا عن الكوادر الأجنبية وهي تتطلع الى ان تأخذ الكوادر العراقية مكانها خاصة ونحن نعرف ان علم الطيران له أساس متين في العراق الذي يمتلك أفضل الطيارين والمهندسين والفنيين في العالم والذي يعتبر من الدول الرائدة في مجال الطيران والنقل الجوي الذي عانى كثيرا ابان النظام السابق بسبب الحروب التي مرت على العراق والتي عطلت الملاحة الجوية بعد ان كان العراق يعتبر ممرا جويا لخطوط النقل الجوي بين دول العالم كافة، وتجدر الاشارة الى ان مشروع امتلاك الهيئة لاسطول جوي خاص بها يعتبر من المشاريع الاستراتيجية في العراق ويعتبر سبق تنموي على مستوى اداء المؤسسات العراقية ذلك لان الهيئة تعتبر المؤسسة الوحيدة من بين مؤسسات الدولة التي فكرت ونفذت هذا المشروع المهم الذي يخفف الاعباء والتكاليف عن كاهل الحجاج العراقيين ويرفد القطاعات الخدمية برافد جديد يساهم في بناء العراق الجديد وعكس الصورة المشرقة التي يطمح لتحقيقها الجميع.



دخول الأعضاء

اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى


حقوق النشر محفوظة Copyright © 2011, www.hajj.gov.iq, All rights reserved